كما أمهلت السعودية والإمارات والبحرين ومصر البعثات الدبلوماسية القطرية 48 ساعة لمغادرة الدول، فيما منعت السعودية والإمارات والبحرين منع دخول أو عبور المواطنين القطريين إلى الدول الثلاث، وأمهلت المقيمين والزائرين القطريين 14 يوما للمغادرة.

ومنعت الدول الثلاثة أيضا مواطنيها من السفر إلى قطر أو الإقامة فيها أو المرور عبرها.

وأغلقت السعودية والإمارات والبحرين ومصر وقف الرحلات من وإلى قطر، وإغلاق أجوائها ومياهها وطرقها البرية (بالنسبة للسعودية) أمام الرحلات القطرية.

وعبرت السعودية والإمارات والبحرين عن “أسفها للوصول إلى هذه القرارات بسبب السياسات القطرية”، مؤكدة “احترامها وتقديرها البالغين للشعب القطري لما يربطها معه من أواصر القربى والنسب والتاريخ والدين”.

وجاء القرار الجماعي بقطع العلاقات مع قطر، بعد سنوات من محاولات الاحتواء العربية للدوحة، بسبب سياستها في المنطقة بدعم تنظيمات إرهابية وإيواء مطلوبين من جماعة الإخوان والتقارب مع إيران.