الرئيسية / المقالات / الثورة الفكرية الشبابية داخل الأحزاب السياسية

الثورة الفكرية الشبابية داخل الأحزاب السياسية

 

كتبب:محمد عبدالمجيد المصرى

من الغريب ان نقف مكتوفين الايدين ومكتوفين الفكر أمام كمية وعدد الاحزاب التى تخرج علينا لتفتعل تشويش على عقل وتفكير المواطن المصرى ويصبح الشارع المصرى غير قادر على اختيار الاعضاء بسبب كمية الأحزاب التى ليس لها منفعة فكرية داخل الدولة المصرية غير افتعال ثورات . ليصل عدد المرشحين على اقل تقدير لعدد الأحزاب والقوائم الى ١٣٠حزب سياسى يقابلة مرشحين مستقلين لكل حزب ٢مرشحين وكل قاءيمة ٢مرشحين ليصل عدد المرشحين الى اكثر من ٣٠٠مرشح للمركز الواحد ويصبح هذا التشويش سبب رئيسى فى اختيار أعضاء ليسوا على قدر المسؤولية الفكرية الإقتصادية والسياسية والثقافية وبالتالى لا يصبح لدينا مجلس نواب بناء كما هو واضح يسيطر علية أصحاب المصالح والبزنس وأصحاب الأجندات الخارجية ليعوق التنمية المسدامة ونفقد الثقة فى مؤسسة من مؤسسات الدولة المصرية وهذا هو المطلوب داخل أجندات الخونة بالخارج والداخل. الأحزاب السياسية لا استقاموا ولا تركوا الشعب يستقيم . الملف الاقتصادي للدولة والملف السياسى والثقافى والاعلامى لم تكن هذة الملفات بعيدة عن مجلس النواب الذى اصبح هذا المجلس التشريعى مسؤل مسؤلية كاملة فى تشريع القانون لذلك الشباب المصرى فى خطر سياسى والدولة المصرية تعيش فى غابة سياسية . السيدات والسادة رجاء الانتباة من لعبة فكرية خسيسة من هؤلاء الاحزاب وكهنة القانون المصرى.

عن صدى الصعيد

شاهد أيضاً

غلاء الاسعار وجشع التجار

كتب محمد عبد العال كثير من المواطنين يشكون من غلاء الاسعار واختفاء بعض السلع والادويه ...

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
%d مدونون معجبون بهذه: